الرئيسية

إنها النذر

إنها النذر

تاريخ النشر: الثلاثاء, 01 ديسمبر 2015 - 20:42 مساءً | عدد المشاهدات: 423
تبليغ عن رابط معطوب

 

إنها النذر


 

الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسول الله الأمين وعلى آله وصحبه الطيبين الطاهرين ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين ، أما بعد:ــ لقد قال الله تعالى في محكم كتابه الكريم {ظهر الفساد في البر والبحر بما كسبت أيدي الناس ليذيقهم بعض الذي عملوا لعلهم يرجعون} فهذا بيان من الله تعالى أن ما يظهر في الأرض من الفساد أيا كان نوعه ، سواء أكان بصورة زلزال مدمر أو بركان مفجر متفحم ، أو بصورة فيضان هائل ، أو بصورة أمطار ذات آثار مدمرة ، وسيول جارفة ، أو غبار خانق ، أو غلاء أسعار لا يطاق ، أو نفوق في البهائم وموت عام فيها ، أو حروب طاحنة تأكل الأخضر واليابس ، أو صناعات حربية تقتل النفوس وتهلك الحرث والنسل ، أو إعصارات تجتث ما أمامها ، وغير ذلك من صور الفساد والهلاك والدمار ، إنما هو بسبب ما اكتسبته أيدينا من الذنوب والمعاصي ، وإنها لنذر من الله تعالى حتى يتوب من كتبت له السعادة ، فهل من معتبر ؟ وهل من مزدجر ، إن المسلم لا ينبغي له أن تمر عليه تلك النذر المتتابعة والبلايا المتلاحقة هكذا من غير اعتبار أو تأمل في حاله أو تأمل في مصيره ، فانظر إلى حولك نظرة عابرة وما أحدثه الناس في الأرض من المنكرات والمعاصي ، صور الشرك قد ظهرت ، وانتشرت وصارت من المقررات في كثير من البلاد ، والبدع قد تطاير شررها وصارت من المعروف الذي لا ينكره إلا جاهل أو وهابي ، وبنوك الربا قد طاولت منارات المساجد ، وظهر التعامل به ، وترك الصلوات والتساهل في الجماعات قد كثر مع قله المنكرين ، وترك الحكم بالكتاب والسنة في كثير من الدول واستبدل بقوانين الشرق والغرب ، وأوذي عباد الله الصالحين من العلماء والدعاة في السجون والمعتقلات ، وانتهكت حرمات الأقصى على مرأى المسلمين ومسامعهم ، وانتشر الظلم والفساد في كثير من بقاع الأرض ، واتهم دين الله تعالى بالإرهاب ووصف بالأوصاف المستهجنة القبيحة ، ولا مدافع إلا القليل ، ولو ذهبنا نعدد البلايا والمنكرات لما وسعنا المقام ، ولكن مع هذه النذر التي تترى علينا في الليل والنهار هل نحدث لله تعالى توبة ، هل تكون تلك النذر سببا في تصحيح السير إلى الله تعالى وترك الذنوب والمنكرات ، إنها نذر كبيرة خطيرة ، إن لم ترتدع بسببها القلوب وتتوب إلى علام الغيوب وتترك ما هي فيه من الغي والبعد عن الله تعالى فإنها عن قريب هالكة ، فالله الله أيها الأحبة بالتوبة الصادقة ، الله الله أيها الأحبة بالأوبة العاجلة إلى الله تعالى ، فإنه ما نزل بلاء إلا بذنب وما رفع إلا بتوبة ، والتوبة لا يتعاظمها ذنب ، وهي وظيفة العمر ، {وتوبوا إلى الله جميعا أيها المؤمنون لعلكم تفلحون} ، فإنه لا مخرج للعالم من هذه النكبات ، ولا مخلص لأهل الأرض من هذه البلايا إلا بالرجوع إلى الإسلام ، والالتزام بالكتاب والسنة والعض عليهما بالنواجذ ، وترك محدثات الأمور ومجانبة المعاصي والآثام ، فالله الله يا أهل الأرض بالتوبة إلى الله تعالى ، حتى ترجع للأرض بركتها برضا الله تعالى على أهلها ، براكين من حولنا ، وزلازل من بيننا ، فإلى متى الغفلة عن الله تعالى ، وإلى متى البعد عنه جل وعلا ، فهلم أيها الناس إلى قوافل العائدين إلى الله ، ولنتب إليه ، ولنصحح السير إليه ، فإن الله تعالى يتوب على من تاب ، نسأل الله تعالى أن يحفظنا وبلادنا وبلاد المسلمين من كل سوء وبلاء وشر وفتنة ، وأن يوفقنا وإخواننا للتوبة العاجلة النصوح ، إنه ولي ذلك والقادر عليه ولا وحول ولا قولة إلا بالله العلي العظيم وهو حسبنا ونعم الوكيل ، وصلى الله على نبينا محمد وعلى آله وصحبه ...

 

التعليقات

لا توجد تعليقات على هذا المقال حتى الآن. كن أول من يعلق الآن!

شارك بتعليقك

مواضيع ذات صلة

حكم التلفظ بالنية ، بالدليل والتعليل والتفريع

تاريخ النشر: الأربعاء 20 صفر 1437 هـ الموافق 2 ديسمبر 2015 مـ
  حكم التلفظ بالنية ، بالدليل والتعليل والتفريع   الحمد لله وبعد :ــ لقد تقرر عند أهل العلم ان التلفظ بالنية من البدع والمحدثات ، والدليل على ذلك عدة أمور :ــ الأول :ــ أن المتقرر عند عامة أهل العلم أن العبادة مبناها على التوقيف ، بحيث لا يجوز لأحد كائنا من كان أن يقول :ــ ه ..

الفروع على قاعدة ( التلفظ بالنية بدعة )

تاريخ النشر: الأربعاء 20 صفر 1437 هـ الموافق 2 ديسمبر 2015 مـ
  الفروع على قاعدة ( التلفظ بالنية بدعة )   الحمد لله وبعد :ــ فهذه بعض الفروع على ما ذكرناه سابقا من التلفظ بالنبة بدعة :ــ منها :ــ أن قول الشافعي رحمه الله تعالى في الصلاة ( إنه لا يدخل فيها إلا بذكر ) لا يقصد به رحمه الله تعالى التلفظ بالنية كما فسره بذلك بعض أهل ..

حكم ضرب الكأس بالكأس قبل شرب الماء

تاريخ النشر: الأربعاء 20 صفر 1437 هـ الموافق 2 ديسمبر 2015 مـ
  حكم ضرب الكأس بالكأس قبل شرب الماء   الحمد لله وبعد :ــ ــ لقد سألني بالأمس سائل عن حكم ضرب الكؤوس بعضها ببعض قبل الشرب ، وهي ماء ، فقبل أن يشرب الماء يضرب كأسه في كأس الجالس بجواره ، فأجبت بأن هذا الفعل محرم ، لعدة وجوه :ــ الأول :ــ أن فيه مشابهة بفعل الكفار ، فإن هذا من ..

إنها النذر

تاريخ النشر: الثلاثاء 20 صفر 1437 هـ الموافق 1 ديسمبر 2015 مـ
  إنها النذر   الحمد لله رب العالمين والصلاة والسلام على رسول الله الأمين وعلى آله وصحبه الطيبين الطاهرين ومن تبعهم بإحسان إلى يوم الدين ، أما بعد:ــ لقد قال الله تعالى في محكم كتابه الكريم {ظهر الفساد في البر والبحر بما كسبت أيدي الناس ليذيقهم بعض الذي عملوا لعلهم يرجعون} ف ..

وكلمة الله هي العليا

تاريخ النشر: الثلاثاء 19 صفر 1437 هـ الموافق 1 ديسمبر 2015 مـ
  وكلمة الله هي العليا   بسم الله الرحمن الرحيم الحمد لله رب العالمين والعاقبة للمتقين ولا عدوان إلا على الظالمين وبعد :ــ يقول الله تعالى في كتابه الكريم{وجعل كلمةَ الذين كفروا السفلى وكلمةُ الله هي العليا والله عزيز حكيم} إن الأمة الإسلامية في هذه الأزمنة تعيش من الهوان ..